الثورة العربية على الخلافة والثورة المضادة وجهان لعملة واحدة

الثورة العربية على الخلافة والثورة المضادة…. وجهان لعملة واحدة
بعد مرور 100 عام على سقوط الخلافة الإسلامية ووقوع العالم العربي تحت الاحتلال البريطاني الفرنسي، لازال المشهد السياسي هو نفسه قائما برعاته وأدواته لم يتغير، ولهذا فمعرفة كيفية تشكل هذا الواقع السياسي تاريخيا في غاية الأهمية لقوى ثورة الربيع العربي للوعي بأبعاد المشروع الأمريكي الجديد للتطبيع مع العدو الصهيوني، وبالدور الوظيفي التاريخي للأنظمة العربية الوظيفية التي تواجهها الثورة اليوم، فالثورة العربية المضادة على الخلافة العثمانية عام 1916 برعاية بريطانيا وفرنسا هي الأساس التاريخي للثورة العربية المضادة على الربيع العربي عام 2013م برعاية أمريكا وروسيا وهكذا يعيد التاريخ نفسه.

لقد مر تشكل واقعنا السياسي والمجزء بدوله وأنظمته الوظيفية تحت النفوذ الاستعماري بأربع محطات تاريخية :

*الحملة الفرنسية على مصر 1789-1801م والتي كشفت ضعف الخلافة العثمانية من الداخل أمام القوى الاستعمارية الصليبية وسهولة اختراقها، لتصبح مسألة إسقاطها ضمن السياسة العالمية لهذه القوى الاستعمارية (سلام ما بعده سلام – فرومكين)

*القرن 19م وسقوط العمق العربي الاستراتيجي للخلافة العثمانية، باحتلال القوى الاستعمارية لأجزاء واسعة من العالم العربي وخاصة الاحتلال البريطاني لمصر عام 1882م ، وعقد معاهدات الحماية مع الحكام المحليين من المحيط إلى الخليج.

*انقلاب عام 1908م وعزل السلطان عبدالحميد الثاني، وبه اخترقت القوى الاستعمارية المنظومة السياسية للخلافة العثمانية من الداخل، وهو ما أكده السلطان عبدالحميد في مذكراته السياسية بقوله عن الانقلابيين الاتحاديين (إنهم ينفذون وصية بريطانيا).

*هزيمة الخلافة العثمانية في الحرب العالمية الأولى 1914-1918م وهو ما حذر منه الخليفة عبدالحميد بأنه (كارثة ستفتت الدولة وتمزق أوصالها، وكان على الدولة أن تلزم الحياد مهما كان الثمن). السلطان عبدالحميد: شخصيته وسياسته – سليمان جوقه باش

إن من أخطر هذه المحطات التاريخية هي فترة الحرب العالمية الأولى وما بعدها، فالشرق الأوسط كما نعرفه انبثق من قرارات اتخذها الحلفاء المنتصرين في الحرب العالمية الأولى على الدولة العثمانية كما قال المؤرخ الأمريكي ديفيد فرومكين.

الوجه الأول للعملة…..ثورة الشريف حسين على الخلافة العثمانية الإسلامية (1908م – 1918م)

*ثورة الشريف حسين فرصة بريطانيا لكسب الحرب في الشرق (المؤرخ الأمريكي ديفيد فرومكين)

لقد بدأت الثورة المضادة على الخلافة العثمانية الإسلامية من الداخل مع انقلاب 1908م على الخليفة عبدالحميد الثاني، واخرج الانقلابيون الاتحاديون الشريف حسين من الإقامة الجبرية وعينوه شريفا على مكة، وقد حذر الخليفة عبدالحميد الثاني الاتحاديين من ارسال الشريف حسين لمكة لخطورته على الخلافة. (السلطان عبدالحميد: شخصيته وسياسته – سليمان جوقه باش)

وفي عامي 1914-1915م هزمت الخلافة العثمانية بريطانيا في معارك كوت العمارة بالعراق وتشنال قلعة (غاليبولي) وأدركت بريطانيا أن المواجهة العسكرية المباشرة فقط أصبحت مكلفة ولن تحقق هدفها الذي أعلنه كتشنر وزير الحربية البريطاني بأن (علينا بالسيطرة على الخلافة لنسيطر على الإسلام) سلام ما بعده سلام – فرومكين.

فبدأت بريطانيا بتحريك أدواتها العربية الوظيفية في الخليج والجزيرة العربية لتفجير ثورة عربية مصطنعة على الخلافة العثمانية من الداخل فبنت خطتها على شريف مكة وبتعاون حاكم نجد وحاكم الكويت وحاكم المحمرة لتنفيذ ما عجزت عنه في المعارك.

ففي عام 1914م راسل ستورز السكرتير الشرقي لدار الحماية البريطانية الشريف حسين شريف مكة قال فيها (إن بريطانيا لا تعارض في إرجاع الخلافة إلى العرب وإننا على استعداد لمساعدة شريف مكة في قضيته وتقديم كل ما يريده من مساعدة) الثورة العربية الكبرى – أمين سعيد.

وفي عام 1915م بدأت المراسلات الشهيرة بين المندوب البريطاني مكماهون والشريف حسين والتي مهدت للثورة العربية المضادة ضد الخلافة العثمانية، وأوضحت الرسالة الأولى للشريف حسين طلبه من بريطانيا موافقتها على إعلان الخلافة العربية وأن العرب يفضلون مساعدة بريطانيا على أية حكومة أخرى. (الجزيرة العربية في الوثائق البريطانية – نجدة فتحي صفوة)

وفي 2 يونيو 1916م أطلق الشريف حسين رصاصة الثورة العربية المضادة على القلعة التركية في مكة وألقت الطائرات البريطانية منشور ثورته على الجيش العثماني وشعارها الجهاد في سبيل أحكام الدين وتحرير العرب (الثورةالعربية الكبرى–أمين سعيد)

وفي نوفمبر 1916م وفي أخطر خطوة قامت بها بريطانيا لتعزيز الثورة العربية المضادة على الخلافة العثمانية وانجاحها، دعا برسي كوكس المقيم السياسي البريطاني (ملك الخليج المتوج كما وصفه لورد كرزون وزير خارجية بريطانيا) ابن سعود حاكم نجد وابن صباح حاكم الكويت وخزعل شيخ المحمرة وأكثر من مائة من شيوخ القبائل العربية إلى مؤتمر الكويت والذي أعلن فيه ابن سعود والشيخ خزعل عداءهم لتركيا وخروجها من ساحة الإسلام ودور بريطانيا في اتحاد العرب وتشجيع قضيتهم وأثنوا على ثورة الشريف ولم يكن حاكم الكويت متحمسا لهذا التوجه (الجزيرة العربية في الوثائق البريطانية – نجدة فتحي صفوة)

واستطاعت بريطانيا من خلال مؤتمر الكويت أن تحقق عدة أهداف:

*دعم الثورة العربية المضادة بقيادة الشريف حسين من شيوخ الخليج والعشائر العربية

*تحييد واشغال القوى المؤيدة للخلافة العثمانية في الجزيرة العربية كابن رشيد حاكم حائل والسعدون شيخ المنتفق.

*محاصرة القبائل العربية الموالية للخلافة كالعجمان.

*إعداد القواعد والدعم اللوجيستي في الخليج العربي لغزو العراق واحتلاله.

*سجن ونفي العلماء والدعاة الذين حرموا الوقوف مع بريطانيا ضد الخلافة العثمانية واعتبروه ردة عن الإسلام كالأمين الشنقيطي.

*فرض الحصار على الكويت لميل حكامها مع الخلافة العثمانية جابر المبارك الصباح وسالم المبارك الصباح وتسهيلهم توجه قوافل المؤن والدعم من ميناءالكويت للقوات العثمانية في الشام وفلسطين.

(تاريخ الخليج العربي- جمال زكريا قاسم / تاريخ الكويت -عبدالعزيز الرشيد / من أعلام الفكر الإسلامي في البصرة: الشنقيطي–عبدالعزيز الدليشي الخالدي / تاريخ الكويت السياسي – حسين الخزعل).

وفي نفس العام 1917م الذي أعلن فيه وزير خارجية بريطانيا بلفور وعده بانشاء وطن قومي لليهود في فلسطين، فتحت قوات الثورة العربية المضادة ثغرة في دفاعات وصفوف القوات العثمانية في غزة لتفتح الطريق أمام قوات الحملة البريطانية الصليبية القادمة من مصر لدخول فلسطين، ودخل الجنرال البريطاني اللنبي القدس راجلا في صباح يوم 11 / 12 / 1917م وكان يحمي ميمنة الجيش الصليبي الأمير فيصل بن الشريف حسين وقواته ليعود الصليبيون من جديد بعد 8 قرون، وقد أحدث دخول الحملة الصليبية القدس صدى واسعا في الغرب :

*دعا البابا بندكتوس 15 لتقديم الشكر لله بمناسب تحرير القدس وحث على عدم ارجاعها إلى الخلافة العثمانية الإسلامية.

* أعلن رئيس وزراء بريطانيا لويد جورج أنه بتحرير القدس تمكن العالم المسيحي من استرداد أماكنه المقدسة.

*دقت كنائس ألمانيا وهي عدوة بريطانيا في الحرب أجراسها احتفالا وهوما تعجب منه شكيب ارسلان وهو في برلين يومها.

(سلام ما بعده سلام-فرومكين/ بيانات الأمير شكيب ارسلان/ مجلة الكوكب القاهرية 1917/خطط الشام محمد كردعلي)

وفي عام 1918م دخل الجنرال اللنبي دمشق وبسقوطها تكون الحملة الصليبية البريطانية الفرنسية قد حققت هدفها بالسيطرة على المشرق العربي وقسمته وفقا لاتفاقية سايكس بيكو 1916م بين بريطانيا وفرنسا.

وفي نهاية الحرب في المشرق العربي أصدرت الحملة الصليبية العسكرية البريطانية الفرنسية بيانا جاء فيه:(إن الغاية التي من أجلها خاضت فرنسا وإنجلترا غمار الحرب في الشرق، هي تحرير الشعوب التي رزحت تحت احتلال الأتراك تحريرا تاما نهائيا، وإقامة حكومات قومية تستمد سلطتها من اختيار السكان لها اختيارا حرا، ولتحقيق ذلك اتفقت الدولتان فرنسا وبريطانيا على أن تعينا على إقامة حكومات وطنية في كل من سوريا والعراق، البلدين الذين حررهما الحلفاء، يختارهما السكان، وأن تضمنا عدلا يساوي بين الجميع، ويسهل تنمية البلاد اقتصاديا، ونشر العلم). الجزيرة العربية في الوثائق البريطانية – نجدة فتحي صفوة.

وفي عام 1919م وقع الأمير فيصل ورئيس المنظمة الصهيونية العالمية حاييم وايزمان في باريس ما عُرف باتفاقية فيصل – وايزمان وفيها التزم فيصل بوعد بلفور مشترطا استقلال العرب. (الوثائق الرئيسية في قضية فلسطين – الجامعة العربية)

وفي عام 1919م أيضا وقعت معاهدة فرساي وبها تم اخضاع العالم العربي للاحتلال الصليبي وتجزئته باسم الانتداب الدولي لمساعدة الشعوب الضعيفة المتأخرة على النهوض وتدريبها على الحكم وهي الفكرة التي أوجدتها بريطانيا وفرنسا لشرعنة احتلالها ووصايتها على الشعوب، لتصبح الحملة الصليبية الاستعمارية شرعية وِفق القانون الدولي وميثاق عصبة الأمم.

وفي عام 1921م عقد وزير المستعمرات البريطاني تشرشل مؤتمر القاهرة، وفيه تم تشكيل المشرق العربي من جديد كما هو اليوم بدوله وأنظمته الحالية، ووضع أسس قيام الكيان الصهيوني في فلسطين بناءً على وعد بلفور.

وبهذا تكون الثورة العربية المضادة على الخلافة العثمانية الإسلامية قد حققت أهداف الحملة الصليبية البريطانية الفرنسية.
الوجه الآخر للعملة……الثورة العربية المضادة على الربيع العربي

 ( 2008م – 2018م)

*كان يجب علينا التدخل المباشر لمنع سقوط مبارك (روبرت غيتس وزير الدفاع الأمريكي–برنامج سنوات أوباما الجزيرة الوثائقية)

كانت حرب غزة عام 2008م هي الشرارة الحقيقة لثورة الربيع العربي فحينها أدركت الشعوب العربية مقدار تواطؤ الأنظمة الوظيفية في محاصرة الشعب الفلسطيني وحماية الكيان الصهيوني، وبه صدر الحكم الجمعي بفقدان الأنظمة الوظيفية للشرعية .

وفي عام 2010م بعد قيام ثورة الربيع العربي، والتي فاجأت الجميع بما فيها أمريكا كما اعترف بذلك الرئيس الأمريكي أوباما في برنامج سنوات اوباما على الجزيرة الوثائقية، كان هناك توجهين للسياسة الأمريكية للتعامل مع الثورة:

الأول: دعم التغيير السلمي ومحاولة توجيهه واحتوائه. الثاني: التدخل المباشر لمنع سقوط الأنظمة.

فتبنت أمريكا دعم التغيير السلمي إلى عام 2013م، ورأت أمريكا أن ثورة الربيع العربي عصية على الاحتواء السياسي والتوجيه وأصبحت تهدد نفوذها، فقررت أمريكا اطلاق الثورة المضادة لانقاذ نفوذها في العالم العربي كما فعلت بريطانيا من قبل.

وفي 2013م اطلقت غرفة العمليات الدولية برعاية أمريكا وبدعم خليجي شرارة الثورة المضادة (الانقلاب العسكري) في القاهرة وارتكبت مذبحة رابعة والنهضة لتسقط السلطة الشرعية المنتخبة ومؤسساتها.

ومن مصر امتدت الثورة المضادة لتواجه ثورة الربيع العربي في مختلف ساحات الربيع العربي، وهذه أهم محطات الثورة المضادة:

• في اليمن وبعد فشل المبادرة والخليجية سُمح للحوثي بدخول صنعاء لدعم نظام علي صالح وتشكل التحالف العربي لضرب الثورة باسم استعادة الشرعية، وهو التحالف نفسه الذي كان وراء اسقاط الشرعية المنتخبة في مصر وإعادة حكم العسكر.

• وفي ليبيا دعمت الثورة المضادة الجنرال حفتر واطلقت المبادرة الدولية واعترفت بحفتر كطرف سياسي.

• وفي العراق أُنشيء التحالف الدولي لضرب الثورة العراقية على النظام الطائفي في بغداد بحجة مواجهة الإرهاب وداعش التي اطلقها حزب البعث بتفاهم دولي وبدعم من الثورة المضادة لحزب البعث في العراق وسوريا.

• وفي تونس تدخلت القوى الدولية والثورة المضادة لاحتواء العملية السياسية وأشرفت أوربا على صياغة الدستور ليعود رجل النظام السابق السبسي للحكم من جديد باسم الثورة.

• وفي سوريا دعمت الثورة المضادة نظام الأسد بفتح الطريق لإيران ومليشياتها الطائفية وتمويل التدخل الروسي، واحتواء فصائل الثورة بالدعم والتمويل.

• اعتقال العلماء والدعاة والسياسيين ومحاكمتهم وسجنهم ووضعهم على قوائم الإرهاب لوقوفهم مع ثورة الربيع العربي.

• وفي المغرب والإردن والكويت وعمان وموريتانيا تم مواجهة الحراك الشعبي بدعم المعارضة السياسية المتحالفة مع الحكومات لتتصدر الحراك الشعبي لاحتواء الحراك وتوجيهه لينتهي بدون أن يحقق أهدافه.

• دعمت الثورة المضادة الانقلاب العسكري في تركيا لضربها من الداخل وعزلها وانهاء دعمها لشعوب الربيع العربي.

• محاصرة قطر لوقوفها مع شعوب الربيع العربي بحجة دعم الإرهاب وإثارة الفتن.

وفي 20-21 مايو 2017م عُقدت القمة الأمريكية العربية الإسلامية في الرياض واجتمع فيها الرئيس الأمريكي ترامب مع قادة وممثلي 55 دولة عربية وإسلامية وأكدوا فيها على الشراكة الوثيقة مع أمريكا لمواجهة التطرف والإرهاب وتأسيس (تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي في مدينة الرياض) يستكمل في 2018م وتوفير قوة قوامها 34 ألف جندي لدعم عمليات التحالف الدولي في العراق وسوريا، وتعزيز التعايش والتسامح البناء بين مختلف الدول والأديان والثقافات. https://goo.gl/cEYoxk

وفي 23 مايو 2017م وبعد قمة الرياض أعلن الرئيس الأمريكي ترامب في إسرائيل (أنه في قمة الرياض التاريخية كانت رسالتي أنه يجب علينا أن نبني تحالفا من الشركاء للقضاء على التطرف والإرهاب وأن يعترف العالم بالدور الحيوي لدولة إسرائيل، وأمريكا ملتزمة بمتابعة هذا التحالف وقد حققنا تقدما كبيرا في هذه الرحلة) https://goo.gl/w3xhv3

هذا هو باختصار تاريخ قرن من واقعنا السياسي وكيف شكلته الحملة الصليبية البريطانية الفرنسية بالأمس واليوم تديره أمريكا وروسيا بنفس الأنظمة الوظيفية وبنفس الخطط والأدوات، لكن الجديد في الواقع السياسي اليوم هو أن شعوب الأمة بثورة الربيع العربي أخذت زمام المبادرة لتغيير واقعها السياسي وانهاء الاحتلال الصليبي والاستبداد الداخلي لتحقق حريتها ووحدتها ولتجدد دينها كما بشر به النبي صلى الله عليه وسلم ( إِنَّ اللَّهَ يَبْعَثُ لِهَذِهِ الْأُمَّةِ عَلَى رَأْسِ كُلِّ مِائَةِ سَنَةٍ مَنْ يُجَدِّدُ لَهَا دِينَهَا ) وهذا هو سر قوة ملحمة الثورة العربية واهتزاز العالم منها وتداعي الأمم عليها لمنع استيقاظ العالم الإسلامي من جديد.

﴿ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاءَ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ ﴾

1 ذوالقعدة 1438هـ 24 / 7 / 2017م

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: