من الهجرة إلى الثورة

منذ هجرة النبيإلى الثورة في عصرنا اليوم هذا والأمة في حيوية وتفاعل لتقوم بدورها الرباني وتنهض بخيريتها بالحضارة الإنسانية وتحررها من القيصرية والكسروية التي استعبدت الشعوب لتفتح لأمم الأرض باب الحرية السياسية.

والأمة اليوم وإن كانت تحت الاحتلال الأجنبي والاستبداد الداخلي منذ سقوط الخلافة إلا أنها لا زالت حية تقاوم هذا الظلام بحركات التحرر وقادتها الأحرار كعمر المختار وعبدالكريم الخطابي وعز الدين القسام وعبدالقادر الحسيني وحسن البنا وابن باديس والعربي بن مهيدي ويوسف العظمة وضاري المحمود وراجح بن غالب لبوزة ورشيد الكيلاني وسيد قطب وغيرهم كثير من مجاهدي الأمة وأبطالها.

واليوم مع ثورة #الربيع_العربي لا يصلح الخطاب البكائي وجلد الذات ونقد الشعوب بل الواجب الشرعي هو بث روح المقاومة والتضحية في روح الشعوب وقواها الثائرة وهو ما أمر به النبيففي الحديث عن البراء قال : لما نزلت على النبي صلى الله عليه وسلم : (فقاتل في سبيل الله لا تكلف إلا نفسك وحرض المؤمنين عسى الله أن يكف بأس الذين كفروا ) الآية ، قاللأصحابه :

قد أمرني ربي بالقتال فقاتلوا

الاثنين24 جمادى الآخرة 1439هـ12/ 3 / 2018م

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: